الجمعة، يونيو 15، 2007

وداعا ابا مازن


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

غادرنا البارحة الأخ العزيز الغالي أبو مازن فهد دغريري

اسأل الله أن يحفظه في حله وترحالة ويوصله لأهله بالسلامة

وداعا أبا مازن من كل أعماق قلبي

أيام جميلة قضيناها سويا اسأل الله أن يكتب لنا ولك الأجر

لم تكن شخصا عاديا أبدا

أفدت واستفدت من بقائك بشكل واضح وملحوظ

قدمت الكثير ومن ينكر ذلك؟
ومن يستطيع أن يتجاهل جهودك ومساعدتك لإخوانك؟

وأخذت الكثير.....
على الأقل مكانة في قلوب إخوانك وخبرة تعينك في مستقبل أيامك

كثيرا ما اردد

وكن رجلا أن أتوا بعده**يقولون مر وهذا الأثر

أقولها و اعني ما أقول....

أنت من هذه النوعية من الرجال ممن لا يستطيع أن يعيش في الظل

امض بعزم وبقوة فلك ولأمثالك ارفع قبعتي واصفق بكل حرارة

محزن فراق أمثالك لكنها سنة الحياة

ولكن العزاء أن الدرب واحد والهدف واحد

فنسأل الله أن تكون المحطة النهائية واحد في جنات عدن


حان الفراق فسال الدمع رقراقا**فالقلب يرجف من رؤياه إشفاقا
فقد الأحبة رزء لا عـــــزاء له**حزنا كــــوانا وللأحشــاء فتاقـا
يا صاح من لي بخل بعد نأيكم**يأسو فؤادي إلى الخيرات سباق
يضيء للناس مثل البدر طلعته**ترى سنا نوره في الكون براق
ترى المصاحف لا تنفك من يده**يخشى الإله إلى الجنات تواقـــا
بالأمس كنا ســــويا في أخوتنا**وللمحبة عطرا فــــــاح عباقــا
واليوم داعي النوى آت يبدلنا**بعد التجمع أحزانا وإطـــــراقا
يا صاحبي سامحونا عز فقدكم**على النفوس فسال الدمع رقراقا


ودمتم في رعاية الله وحفظه

ابو المعتصم

هناك تعليق واحد:

  1. رعاك الله من رجل أبا المعتصم ولكنك بالغت وهذا من حسن أدبك والله ثم والله لأنا نقطة في بحر عطائك إن كان للنقطة وجود؟؟؟ ولكن مايسليني هو حبكم في الله والذي أسأل المولى الكريم أن كما جمعنا في تلك الديار أن يجمعنا في دار كرامته مع الصحابةو الأبرار
    أخوك المشتاق لعذب وصفو كلامك
    أبو مازن فهد دغريري

    ردحذف

حدث خطأ في هذه الأداة