الثلاثاء، ديسمبر 08، 2009

مجلس الجامعة

image

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ,,,

كنت قد وعدتك عزيزي القارئ بمشاركتك بتجربتي في مجلس جامعة جريفث ولعله من المناسب أن أبدأ بالتعريف بالمجلس بشكل مبسط مع وضع روابط لمن أراد الاستزادة.

مجلس الجامعة حسب نظام التعليم العالي في استراليا هو أعلى جهة بالجامعات الحكومية وهو مسئول مسؤولية كاملة عن الإدارة السليمة والفعالة للجامعة من خلال تصريف الشؤون العلمية والإدارية والمالية وتنفيذ السياسة العامة للجامعة وهو مختص بشكل رئيسي بـ:

  • تعين موظفي الجامعة.
  • إدارة و مراقبة شؤون و ممتلكات الجامعة.
  • إدارة ومراقبة الشؤون المالية للجامعة.

ويقوم المجلس بمهامه هذه من خلال اللجان الرئيسية التابعة له والتي يتفرع عنها العديد من اللجان المتخصصة. حيث تقوم هذه اللجان بدراسة الموضوعات المحالة إليها والرفع بالتوصيات المناسبة لإقرارها من قبل المجلس.

يتكون المجلس من 18 عضوا. 7 منهم من خارج الجامعة (بعضهم من خريجي الجامعة) العامل المشترك بينهم هو كونهم ممن قدم خدمات مميزة للمجتمع وغالبيتهم من حملة الألقاب الكبيرة كأعضاء سابقين بالبرلمان أو رؤساء محاكم أو من كبار موظفي الدولة وما شابههم مع ملاحظة أن يكون هناك عضوين على الأقل ذوي خلفية مالية وعضو من القطاع الخاص. و يتم ترشيحهم من قبل المجلس ثم يصدر قرار حكومي بتعيينهم.

هناك 7 من أعضاء المجلس من منسوبي الجامعة، 5 منهم منتخبين على النحو التالي: عضوين من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة وعضوا من موظفي الجامعة وطالب دراسات عليا وطالب مرحلة البكالوريوس، وكلهم منتخبين من قبل زملائهم من منسوبي الجامعة.

أما رئيس الجامعة فيتم ترشيحه من قبل المجلس ويكون أكاديمي بدرجة أستاذ. كما يتم تكليف وكيل له ذو خبرة طويلة في العمل الإداري وهما المسئولان أمام المجلس عن تسير الأمور اليومية للجامعة والرفع للمجلس بالمستجدات.

نائب رئيس المجلس يتم انتخابه من ضمن أعضاء المجلس أما رئيس المجلس فهو شخص من خارج المجلس يتم انتخابه من أعضاء المجلس. و حتى تتم هذه الأمور بسلاسة يراعا أن تكون فترات التكليف مختلفة من حيث المدة وتوقيت نهايتها مما يضمن استمرارية المجلس في أدائه لمهمته بأكثرية من ذوي الخبرة في ذلك.

تنقسم اجتماعات المجلس إلى قسم معلن وقسم سري ويحضر القسم المعلن أعضاء المجلس بالإضافة لوكلاء الجامعة كمستمعين ومقدمي تقارير في حالة طُلب منهم ذلك، كما يحضر من يرى المجلس حاجة لحضوره، أما القسم السري وهو المعني بالتعيينات وما يرى المجلس الحاجة لسريته فلا يحضره سوى أعضاء المجلس وهذا القسم سري في النقاش أما ما يتوصل إليه من توصيات فتعلن ضمن محضر المجلس.

يهدف المجلس إلى إدارة الجامعة بطريقة تراعي مصلحة الجامعة ككل دون التحيز لتحقيق مصلحة فئة على حساب فئة أخرى. كما تتم إدارة الجامعة بكل شفافية فجميع محاضر المجلس متوفرة على موقع الجامعة وكذلك ميزانية الجامعة والتقارير المالية الدورية التي تقدم للمجلس. وهي بذلك مثل جميع اللوائح والأنظمة ذات العلاقة.

وبزيارة لموقع المجلس يمكنك الحصول على محاضر اجتماعات المجلس للسنوات الماضية وعرض لأعضاء المجلس وصفة كل عضو بالإضافة لسيرة ذاتية مختصرة للأعضاء والعديد من القوانين والأنظمة للمجلس ولجانه بل ومحاضر تلك اللجان وكل ما يمكن أن يخطر بالبال من الأمور المتعلقة بإدارة الجامعة.

بقي أن أذكر في نهاية هذه النبذة المختصرة أن عمل أعضاء المجلس هو عمل تتطوعي بالكامل و لا يتقاضون عليه أي مردود مادي أيا كان فهم يعملون بمنهج "إحتسب!" في خدمة مجتمعك.

أترككم إلى لقاء قريب بإذن الله مع زاوية مجلس الجامعة.


روابط أخترتها لك:

هناك 5 تعليقات:

  1. أبالمعتصم ما أروع هذا التعمق في ثنايا المجتمع اللأكاديمي الغربي

    حامد بشير

    ردحذف
  2. امثلة لمجالس جامعات استرالية :

    University of New South Wales

    http://www.secretariat.unsw.edu.au/council/Council_member_biographies.htm


    RMIT University

    http://rmit.mobi/browse;ID=hlky5cik1wvh


    Macquarie University

    http://universitycouncil.mq.edu.au/members.html


    وكذلك كل الجامعات الحكومية وغالبية الجامعات الخاصة

    ردحذف
  3. موفق ان شالله .
    خبره جيده لك ان شالله تفيد منها فى قادم ايامك ونراك فى اعلى الدرجات.

    علي

    ردحذف
  4. جزاك الله الف خير يا ابا المعتصم على اشاركنا في هذه التجربة الثرية

    وفقك الله وفي انتظار المزيد

    ابو ساره

    ردحذف
  5. تعريف جميل منك أستاذنا الكريم ,,
    في إنتظار تجاربك التي حتما ً ستكون مشوّقة ,,

    اقتباس:
    بقي أن أذكر في نهاية هذه النبذة المختصرة أن عمل أعضاء المجلس هو عمل تتطوعي بالكامل و لا يتقاضون عليه أي مردود مادي أيا كان فهم يعملون بمنهج "إحتسب!" في خدمة مجتمعك.


    صدق من قال ’’ وجدت إسلاما ً بلا مسلمين ’’ في أوروبا ,,


    وليد

    ردحذف

حدث خطأ في هذه الأداة