الأربعاء، نوفمبر 19، 2008

سلام ومصالحة ..... معها

بسم الله الرحمن الرحسم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله...


هذا اليوم لكِ وحدكِ , لن أكلم غيركِ ولن أفكر بسواكِ...

أنت التي كنتُ أتوهم أني أعرفكِ وازعم أني أملككِ...

وقد كان ذلك وهماً احمد الله الذي أبعده عني...

فكرت وسأفكر كيف أروضك لأحقق رغبتي وأحقق مرادي...

أتيتكِ اليوم قائلا :


ألقيــــت بين يديــــكِ السيف والقلــــم

أرجو رضاكِ الذي أعلو به القمــــــم


جئتك اليوم أريد الصلح... أريد السلام... فبدون المصالحة سنظل مفترقين بل متضادين, كل منا يبحث عن ذاته ويسعى لتحقيق رغباته وشهواته...


أريد أن أصل معك للحد الأدنى من التوائم والانسجام فقد تعبتُ مثلكِ بل ربما أكثر...

لقد أيقنت أن انطلاقي لوحدي دون دعمكِ لن يوصلني لما أريد...


كنت أزعم أني أجيد تحديد الأهداف ورسم الخطط لكني اكتشفت أنك من يملك المفتاح لتحقيقها والعزيمة على تنفيذها, فبدون مباركتك سأضل أسبح عكس التيار...


أنا أطلب منك أن تكوني صريحة معي ولك مني أن أكون كذلك...

اطلب منك أن تعطيني فرصة أخيره أُصلح فيها ما قد أفسدتُ وأحاول ترقيع بعض ما خرقت...


أريد أن أكشف أسرارك وأسبر أغوارك فأنا أحس أنك كائن جديد بالنسبة لي أريد أن اتعرف عليه وافحص كل جزء فيه لأفهمه بعمق...

اخبريني عن ما يرضيك ويسليك...

دليني على ما ينشطك ويقويك ...

وخذي وعدا مني بأن ابذل جهدي لتحقيق ما تريدين ما استطعت إلى ذلك سبيلا...


صارحيني وقولي لي ما الذي يكدر صفوك ويعكر مزاجك...

وخذي المواثيق عليَ ألا أعود إليه أو اقترب منه...

صارحي.....


عفوا عفوا يا حبيبي!!!

هل أنا في حلم ؟ هل أنت أنت؟ هل أنت من أعرف؟

لقد عرفتك قاسيا جافا, فكيف خرجت من لسانك هذه العبارات...

لم أكن أظن أن هذه العبارات موجودة في قاموسك أصلا...

لقد مضى زمن طويل وأنا أنتظر عطفك وحنانك حتى فقدت الأمل في وجودهما...


مللت منطقيتك وتحليلاتك...

مللت تحميلك للأمور أكثر مما تحتمل...

مللت كثيرا من الكلام لا افهمه ولا اعرف معناه...

مللت لماذا فعلتِ ولماذا تمنيتِ ولماذا ولماذا...


أريد أن أتحرر من قيودك...

أريد أن أعيش حياة بسيطة كأمثالي...

أريد أن ....


مهلا مهلاً يا حبيبتي...

لقد جئت اطلب الصلح ولم آتيك مستسلما...

ولا أريد هنا أن اسرد لك تلك القائمة الطويلة مما مللتهُ منك ,فقد رددتها حتى حفظتيها...


لنفتح صفحة جديدة ولنتصالح...

وهذا وعد مني أن أحاول إشراكك معي في كل شيء وأن أكافئك على كل إنجاز...


حبيتي,,, أريد منك أن توقني بان الباعث على كل ما أقوم به هو حبي لك وحرصي عليك...


يا نور عيني,,, لا أريد أن ننشغل بالشهوات العابرة والنعيم الزائل عن الراحة الأبدية والنعم المقيم...

أسمحي لي يا روحي أن أساعدك في الوصول إلى تلك الراحة الحقيقية فنصيبك فيها اكبر من نصيبي...

ارجو....


اسمح لي يا حبيبَ القلب و قرة العين أن اعترف لك ...


فكل ما كنت انتظره منك هو بعض من هذا الكلام الذي لا أملك معه إلا أن أطيعك في كل شيء...

يا حبيبي هذا المفتاح الذي أريدك أن تتعامل معي من خلاله وابشر بما يسرك...

وضح لي ما تريد ومنني بما سيكون فانا اطرب لذلك ولا أملك نفسي أمامه...

أنا لا أحمتل أن تمنعني مما أريد دون مبرر مقبول لدي أنا وليس لديك أنت...


حبيبتي...

بشرك الله بالخير وأنت كذلك ابشري بما يسرك...

فقد كنت اعتقد أن قدرنا أن نعيش في عراك دائم...


لكني الآن على قناعة بأننا إذا استعنا بالله أولا وجاهدنا في سبيل هدفنا فسنصل إلى ذلك الوفاق الذي نريد ...


ليس لنا خيار آخر وليس هناك طريق سواه...

فلن يرتاح أي منا وليس هناك رابح في هذا الصراع...


من اليوم وصاعدا سأعقد سلام معك...


لقد تعلمت كثيرا وقرأت كثيرا عن السلام مع الآخرين وحسن التعامل وحسن العرض والطلب لكني لم أتعلم أن أتصالح معك "مع نفسي"...


اعترف لكي بأنني أيقنت بعدم قدرتي على السير في هذا الطريق وحدي...

ولذالك أنا اطلب منك بل...


أرجوك أن تساعديني...

أرجوك ... أرجوك...


فراحتك أريد وسعادتك اطلب


· حوار بين العقل والعاطفة


هناك 13 تعليقًا:

  1. السلام عليكم اخي حسن جعبور
    كلام رائع جدا
    لكن هل المقصد هو ""النفس""؟؟؟؟
    ارجو الرد والمزيد بارك اله فيعلمك

    اخوك خالد حمدي
    khhmh@hotmail.com

    ردحذف
  2. مبدع كالعادة أبوالمعتصم.

    أبورند

    ردحذف
  3. حوار جميل والظاهر نطلق عليك بدل المهندس الكاتب والروائى و لك من الشكر والله يحفظك

    موسى حبكري

    ردحذف
  4. وئام تونسي20‏/11‏/2008 6:54 ص

    السلام عليكم ورحمة الله

    خاطرة جميلة والأجمل هو الأسلوب المشوق ...

    تستطيع أن توقعه على نفسك وعلى من تحب توأم روحك ...

    استمر وواصل هذه الخواطر فكل خاطرة أجمل من الأخرى ...

    وأعلم أن هذا قليل من كثبر لديك ننتظر جدبدك

    تحياتي
    أخوك أبو راما

    ردحذف
  5. مبدع
    كلمات رائعه

    لا كسر لك قلم يا أبا المعتصم

    أخوك أبو سامي

    ردحذف
  6. السلام عليكم م/ر(الروائي) أباالمعتصم
    ماشاءالله كم امتعتنا بجميل طرحك وحسن أسلوبك.
    مثل هذا الكلام الرئع ياحبذا لو دعِم بأية من كتاب الله, أو أسند بحديث صحيح من أحاديث الرسول الكريم عليه افضل الصلاة وأتم التسليم.
    فذاك يزيده جمالا على جمال.
    "نور على نور يهدى الله لنوره من يشاء"الأيه


    أبو عبدالعزيز

    ردحذف
  7. هذه مصالحة مع النفس و كل الأنفس المحيطة

    مبدع ما شاء الله

    لي تعليق (ملاحظه) سأذكرها لك لاحقا

    بالتوفيق

    هشام الإدريسي

    ردحذف
  8. وعليكم السلام ورحمة الله


    خالد الحمدي

    احملها على ذلك اخي الحبيب


    ابو رند
    مشكور اخي الحبيب


    موسى حبكري

    شكرا للإطراء


    وئام التونسي

    بعض ما عندكم اخي الكريم


    ابو سامي

    آمين


    لبو عبد العزيز

    بارك الله فيك على استدراكك



    هشام الادريسي

    انتظر ملاحظاتك



    وجزاكم الله خير على مروركم وتفاعلكم الدائم مع اخوكم المحب لكم جميعا



    حسن

    ردحذف
  9. رآئع اخي حسن

    كل ابداعاتك التي احتظنتها هذه المدونة ، هي في الحقيقة صراعات وحوارات ومعارك بينك انت وذاتك ، لا اريد ان اسميها عقل وعاطفة كما اشرت انت اليها ، لأن الخطوط الفاصلة بين العقل والعاطفة تتشابك وتتفرق في اماكن انت نفسك ستجد صعوبة في فصلها ، لذلك ، وحتى اكون ( انانياً) بشكل رسمي ، اتمنى ان لا تهدأ هذه المعارك والا يعقد اي سلام بين عقلك وعاطفتك ، حتى تستمر في ابداعاتك و نستمتع نحن بهذا الصراع الجميل ...

    تحياتي

    ردحذف
  10. السلام عليكمورحمة الله وبركاته..

    بورك قلمك أخي الكريم لما سطر من حوار رائع جدًا جدًا ..
    ولو تكته حوارًا مفتوحًا ولم تسقطه على العقل والعاطفة وتركت للقارئ اسقاطه كما يشاء..

    لقد قرأت الحوار وأنا بين كل جملة والأخرى أنتظر عبارة تحسم تساؤلي عن ما تدور المحادثة حوله.. وحينما فرغت أعدت القراءة كما تشاء أنت .. أي أنه حوار بين العقل والعاطفة ..

    بارك الله في مدونتك أخي الفاضل

    تقبل مروري


    NiceBoy

    ردحذف
  11. اخي انور

    رائع منك شهادة اعتز بها



    شوقي

    متابعتك محل تقديري


    طه

    إن كان كلامك في هذا السن فالمستقبل باهر بإذن الله

    شكرا على القراءة العميقة

    بارك الله فيكم جميعا

    فعلا تعليقاتكم هي دم الحياة في مدرسة الحياة

    ردحذف
  12. كلام جميييييل اخي ابوالمعتصم

    ويبدوا ان الجعبه مليئه بالغزل ... قصدي بالكلام الحلو

    لاتنسانا من الدعاء

    وفقك الله واعادك الينا سالما غانما

    حسين مشهور/ ابو مهند

    ردحذف

حدث خطأ في هذه الأداة