السبت، أبريل 04، 2009

رحلتي الطويلة من أجل الحرية

1882

العنوان: رحلتي الطويلة من أجل الحرية

المؤلف: نلسون مانديلا , ترجمة : عاشور الشامس

الناشر: جمعية نشر اللغة العربية, 1998

عدد الصفحات594 :

نلسون منديلا أسم عندما اسمعه أتذكر كفاح الرجل الأسود ضد التمييز العنصري .و يلخص لنا منديلا كفاحه الطويل ورحلته نحو الحرية والتي قضى 27 عاما منها في السجن..

طريقته في العرض مميزة وشيقة وإن كان الكتاب كبير بعض الشيء 594 صفحة لكنه يشدك لقراءته في وقت قصير بعرضه الشيق وسخونة الأحداث.

اعتقد أن تجربة هذا الرجل ثرية جدا وتستحث العزيمة و الإصرار لتحقيق الأهداف مهما ظهرت مستحيلة لنا فالمسألة مسألة وقت وثبات.

لا تنسى أخي القارئ أن الكاتب سيركز على الناحية الإيجابية ويظهر في كل مواقفه موقف البطل الذي لا يخطئ وللخروج بصورة اشمل يمكن القراءة لكتاب محايدين لتكتمل الصورة لدية

يقول الناشر:

رحلتي الطويلة من أجل الحرية كتاب يروي سيرة نلسون مانديلا الذاتية. وهو من أهم المراجع التي يمكن من خلالها التعرف على ملامح تجربته النضالية الفذة التي أسفرت بعد أكثر من نصف قرن عن انتصار إرادة الجماهير المضطهدة وعودة السلطة إلى الأغلبية الأفريقية.

يستعرض مانديلا في هذا الكتاب بأسلوب تحليلي شيق-من خلال تجربته الشخصية-المراحل النضالية التي خاضها شعبه ضد سياسة التمييز العنصري القائمة على هيمنة البيض، فنراه طفلاً صغيراً ترعرع في قرية في أعماق الريف، ثم شاباً يافعاً يطلب العلم في الجامعة، ثم موظفاً بسيطاً يكافح لسد رمقه.

يواكب الكتاب مسيرة مانديلا وقد تفتحت مداركه للعمل السياسي، فينخرط بكل مشاعره ووجدانه في حركة النضال الشعبية المناهضة للنظام العنصري. فنراه عضواً فعالاً في حزب المؤتمر الوطني الأفريقي، ثم ركناً من أركانه، ثم مؤسساً وقائداً لجهازه العسكري. ونعيش معه وهو يقارع الظلم جهاراً من داخل صفوف الحزب ومن خلال مهنته كمحام، وخفية من خلال العمل السري وهو طريد تلاحقه سلطات القمع والاستبداد. ونعيش معه سجيناً في جزيرة روبن سبعة وعشرين عاماً، ثم مفاوضاً صلباً من أجل مستقبل أمته، فرئيساً لأول حكومة شرعية ديمقراطية تحل محل حكم البيض العنصري الذي دام ثلاثة قرون.

إن أهم ما ميز شخصية نلسون مانديلا وجعل منه رمزاً لنضال سكان جنوب أفريقيا على اختلاف أعراقهم، ومحلاً لإجماعهم، هو صدق إيمانه بحقوق أمته، وصلابته في التمسك بتلك الحقوق طول مسيرته النضالية بلا هوادة أو مساومة، كما تميز بتسامحه مع أعداء الأمس بعد أن انهارت دعائم النظام العنصري البغيض، وأذعن البيض إلى القبول بالعيش كغيرهم مواطنين في ظل دولة المساواة والديمقراطية.

صدرت أول طبعة للكتاب باللغة الإنجليزية عام 1994، وترجم إلى ثلاث وعشرين لغة في مختلف أنحاء العالم. ويسعدنا اليوم أن نقدم إلى قراء العربية هذه الوثيقة الهامة في سجل الأحداث التاريخية الخالدة.

وجدت قراءة جميلة للكتاب و بها الكثير من الاقتباسات المميزة في منتديات الإسلام اليوم من هنا

وهناك قراءة جميلة أيضا في منتدى المعالي من هنا

تمنياتي لكم بقراءة مفيدة وممتعة



هناك 6 تعليقات:

  1. شكرا على دعوتك
    اغبطك على التنظيم والانتاج والقراءة الممنهجة

    عرض مميز من شخص مميز
    تحياتي

    ردحذف
  2. بسم الله الرحمن الرحيم


    مدونة وملخصات مكتوبة بماء من الذهب


    بارك الله فيك يا حسن على هذا النقل الرائع
    وبارك الله فيك يا أنور وأنارك الله بالمزيد من العلم والعمل


    تحياتي وتقديري

    مشعل الجربوع

    ردحذف
  3. وئام تونسي7‏/4‏/2009 7:28 م

    متابع لكل جديدك ,,,

    مشاركة في الفائدة ترتقي بكل من الناقل والمنقول له ,,,

    ننتظر جديدك ,,,

    ردحذف
  4. انور ومشعل ووئام



    بارك الله فيكم وشكر مسعاكم

    ردحذف
  5. غير معرف9‏/5‏/2009 3:28 م

    مرحبا

    شكرا لك على هذا العرض للكتاب

    مانديلا من الشخصيات التي اتخذها مثال للنضال بعد ان قراءت قصته في مجلة المعرفه

    اتمنى ان تتاح لي فرصة قراءة الكتاب

    شكرا لك

    ردحذف
  6. Mohammed Ashgar
    will u write papers and sit exams for me if I read it "these days" ? LOOOL
    15 hours ago ·

    Ahmed H Hattan
    يعطيك العافية دكتور حسن على ماتقدمه لنا من درر ... واجمل درة وجودك معنا وتنويرك لصفحاتنا بالنصائح والمعلومات التي تضيئ لنا درووب العلم ... لنصنع من انفسنا رموزاً لمجتمع يسعى لتحقيق الأفضل ...

    دمت بود
    15 hours ago ·

    Anwar Jabour Al-Hazmi
    نيلسون منديلاً رجل يستحق الاحترام
    كتاب يستحق القراءة رغم طوله
    جنوب افريقيا بلد يستحق الزيارة

    شكراً حسن
    9 hours ago ·

    Ibrahim Abu Nadi
    موجود عندي يابوالمعتصم بس لسة ماقرأته وقت مناسب مع كأس العالم

    :)

    ردحذف

حدث خطأ في هذه الأداة